السكرتير الصحفي للقيادي محمد على أحمد أي نقاش على عدة أقاليم أمر مرفوض ونتمسك بفيدرالية من إقليمين

{[['']]}

السكرتير الصحفي للقيادي محمد على أحمد "أي نقاش على عدة أقاليم أمر مرفوض النقاش فيه، ونتمسك بفيدرالية من إقليمين

وحول التعديلات التي تقدم بها ممثلو المؤتمر الشعبي العام على الوثيقة قال إنه "لم يتم مناقشة أي تعديلات ولم تقدم البتة تعديلات على طاولة التفاوض أمس والتي وصفها بالمستطيلة بين فريقي الشمال والجنوب، مبيناً أن أي تعديلات على الوثيقة تعتبر في محل نقاش وغير ملزمة لهم، حد قوله.
وأكد في تصريحه لـ"الأولى" أن فريق الحراك الجنوبي بلجنة الـ16 متمسك بخيار شعب الجنوب في استعادة دولته وتقرير مصيره في كل الأحوال ومن بينها التفاوض في لجنة الـ16، ومتمسك أيضاً بالفيدرالية من إقليمين لا ثالث لهما، غير أنه قال "إذا أراد الشماليون يعددون في الأقاليم بالشمال فهذا شأن يخصهم".
وبشأن التعديلات التي تقدم بها حزب الإصلاح قال إننا"سمعنا أن حزب تجمع الإصلاح تقدم بتعديلات على الوثيقة كما سبقه بذلك المؤتمر ومن حق أي طرف تقديم التعديلات كيفما يشاء، لكننا لن نلتفت إلى هذه التعديلات كونها لا تعنينا".
وقال "إذا كان للمؤتمر والإصلاح مصالح مشتركة في ما يسعيان إليه من تعديلات على الوثيقة قد يتحدان على مواقف معينة تخدم مصالحهما، وكما أن لهما مصالحهما فللجنوبيين مصالح أيضاً، ولهم حق اتخاذ أي قرارات بهذا الشأن ونحن نمتلك الحق القانوني والشرعي بقرار الانسحاب في حال انحرف مسار التفاوض الندي".

وفيما لفت إلى أن الوثيقة الأصلية المقدمة للجنة الـ16 ستناقش في مجموعة الـ85 الجنوبيين بعد الانتهاء من مناقشتها باللجنة من أجل اتخاذ قرار بشأنها، سواء بالقبول للوثيقة أو رفضها، مشيراً إلى أن الجنوبيين في الحوار الوطني قرارهم بأيديهم.
وبيَّن أن أي نقاش على عدة أقاليم أمر مرفوض النقاش فيه، مؤكداً تمسكهم بفيدرالية من إقليمين، وأنه لا يمكن التنازل عن هذا الخيار حتى لو اضطروا إلى الانسحاب نهائياً من لجنة المفاوضات والحوار الوطني بشكل عام.
وفي حين اعتبر التعديلات التي تقدم بها المؤتمر الشعبي على الوثيقة مناورة واستفزازاً للجنة أكد أن الوثيقة تعتبر خارطة طريق للتسوية، وفي محل نقاش، وأي تعديلات تقدم بشأنها لم ولن يتم ينظر إليها إذا كانت متعارضة مع أهداف الحراك بمؤتمر الحوار.
قال علي الدرب السكرتير الصحفي للقيادي محمد على أحمد رئيس فريق القضية الجنوبية بالحوار الوطني إن لجنة الـ16 عقدت أمس لقاء بحضور ممثل الأمين العام للأمم المتحدة جمال بنعمر ضم كافة أعضائها بما فيهم عضوا المؤتمر في حوار وصفه بالندي تمت مناقشة بعض بنود الوثيقة الأصلية المقدمة للجنة بشأن القضية الجنوبية.
شارك الموضوع ليراه أصدقائك :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

 
إتضل بنا | فهرس المدونة | سياسة الخصوصية
جميع الحقوق محفوضة مدونة عالم النونكس
Created by Maskolis Published by Mas Template
powered by Blogger Translated by dz-site