المقالة : تعريفها وعناصرها ,سماتها وأنواعها.

{[['']]}
* تعـريفهـا : هي نص نثري محدود الطول، يعرض موضوعاً ما عرضاً عفوياً
سريعاً مترابطاً.
(علل) نظراً لكثرة ما يقرؤونه من قراء.
* مـجـالـها : هو متنوع بتنوع التجارب الإنسانية في دائرة الإنسان والمجتمع ويتصل بالماضي والحاضر والمستقبل. فليس من السهل تحديده.
* عناصـرهـا :  (أجــــزاؤها)
أ ) المقدمـة : تمهد لاجتذاب القارئ وهي أساس الفكرة التي بُني عليها الموضوع.
ب) العـرض : إيضاح وتفصيل الفكرة وتحليلها حتى يتجلى الموضوع.
جـ) الخاتمة : استنتاج وتلخيص يؤكد ما عرضه الكاتب من آراء.
* أنـواعـهـا : (ذاتية وموضوعية).
أ) الـمـقـالـة الـذاتـيــة :
· تظهر فيها شخصية الكاتب (علل): لأنها صادرة من وجدانه وخياله.
· تعتمد على التصوير الخيالي والإيقاع.
· تمثل تجربة خاصة أو موقفاً مرتبطاً بالكاتب (علل) لأنها تشبه في خصائصها الشعر الغنائي الذي يعبر فيه صاحبه عن تجربة ينفعل بها فيراها من خلال وجدانه.
· منها الخاطرة : وهي عبارة عن مقالة صغيرة جداً لا تعدُ أسطراً تخطف من الموضوع الذي تطرقه خطفاً ويكثر انتشارها في الصحف والمجلات.
ب) الـمـقـالــة الـمـوضـوعيــة :
· يتوازى فيها الجانب الذاتي للكاتب.
· يظهر فيها الجانب الموضوعي.
· الكاتب يخفي فيها أفكاره الذاتية وعاطفته (علل) لأن هدفه نقل الحقائق وتحليلها وشرحها وحشد الأدلة ومناقشتها والإلمام بكل جزيئاتها.
· لا تخلو تماماً من التأثر الوجداني (علل) : لأن هذا يجعلها مقبولة عند القارئ ويبعد عنها العلم الصرف.
· تتناول فكرة عامة أو حقيقة علمية أو دعوة إلى قضية عامة ومناقشة مشكلة اجتماعية.
تـنـوع الـمـقـالــة : (تتنوع بتنوع موضوعاتها) ومنها :
  (المقالة الفلسفية / الأدبية / النقدية / الاقتصادية / السياسية / العلمية) .
ملحوظـة : لا يمنع ما يوجد النوعين في مقالة واحدة ومع ذلك فالمقالة توصف بالجانب الغالب فيها ( ذاتي  أو موضوعي).
السمات الفنية العامة لكل أنواع المقالة:
1-    ترابط الأفكار وفي أحكام الترتيب والتنسيق.
2-    الإقناع عن طريق سلامة الفكرة ودقتها ووضوحها.
3-    الإمتاع بالعرض الشائق الجذاب.
4-    القصر بحيث لا تتجاوز بضع صفحات.
5-    تنوع الأسلوب لعدم ملل القارئ.
6-    بروز شخصية الكاتب ورأيه في تصوير الموقف.
السمات الأسلوبية المشتركة في كل مقال :
1- وضوح الأسلوب : (تجنب الألفاظ الغريبة والألفاظ العامية والكنايات البعيدة والمجازات الغامضة) (علل) لأن ذلك يدخلها في مجال الألغاز.
2-    صحة الأسلوب : (تجنب خلوه من الأخطاء النحوية وتنافر الحروف والتطويل في الجمل).
3-  جمال الأسلوب : باختيار اللفظ الملائم للمعنى والصور الجميلة.



شارك الموضوع ليراه أصدقائك :

هناك تعليقان (2):

  1. جزاكم الله خيرا
    موضوع أدبي جيد يندرج ضمن فنون النثر العربي الحديث
    (المقالة_القصة_المسرحية_الخطابة)

    ردحذف
  2. شكرآ أكثير عنجد استفدت

    ردحذف

 
إتضل بنا | فهرس المدونة | سياسة الخصوصية
جميع الحقوق محفوضة مدونة عالم النونكس
Created by Maskolis Published by Mas Template
powered by Blogger Translated by dz-site